logo

                  

كلمة رئيس مجلس الإدارة

يسرني أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني لجمعية بيت الخير، الذي يكتسي اليوم حلة جديدة، ليحتفي بضيوفه وزائريه من المهتمين بالعمل

اقرأ المزيد

 

 

 

المجلة

"بيت الخير" تحتفي بإعلان "زايد الخيرية" لهويتها المؤسسية الجديدة

دبي 21-2-2019:

 

بدعوة كريمة من مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، شاركت "بيت الخير" في الحفل الذي أقامته المؤسسة، لإعلان هويتها المؤسسية الجديدة تحت شعار "العطاء باستدامة"، برعاية وحضور سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أمناء المؤسسة.

 

ومثل الجمعية في الحضور سعيد مبارك المزروعي، نائب المدير العام، إلى جانب العديد من المسؤولين وممثلي الجمعيات الخيرية العاملة في الدولة، والذي قام في نهاية الحفل بإهداء "تقويم درور زايد" الذي أصدرته "بيت الخير" لسعادة حمد بن كردوس العامري، مدير عام المؤسسة.

 

وتضمن شعار المؤسسة الجديد تصميماً مبتكراً يحمل اسم الأب المؤسس، استوحي من خط يده من رسالة قديمة وجهها، إلى أخيه الشيخ هزاع بن سلطان آل نهيان، رحمهما الله.

 

كما شهد الحفل إطلاق الموقع الإلكتروني بحلته الجديدة، والتطبيق الذكي الجديد المتاح للمستخدمين على نظامي تشغيل الهواتف الذكية أندرويد وأبل ستور.

 

وصرح العامري، مدير عام المؤسسة في هذه المناسبة قائلاً: "نتوج اليوم مسيرة العطاء التي بدأت بمبادرة من المغفور له الأب المؤسس بإطلاق الهوية المؤسسية الجديدة، لنستكمل فصلاً جديداً من فصول الخير والإنسانية، ونحتفي معاً بالإنجازات التي حققتها المؤسسة على مدار أكثر من 27 عاماً، وصلت خلالها بمبادراتها وبرامجها إلى أكثر من 170 دولة من مختلف دول العالم، انسجاماً مع رؤيتها بأن تصبح مؤسسة رائدة في العمل الإنساني على مستوى العالم"

 

من جانبه أشاد المزروعي بجهود المؤسسة، كرائدة في العمل الإنساني، وقال:  "باسم مجلس إدارة بيت الخير وإدارتها برئاسة مديرها العام، نهنئ مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية على مسيرتها الحافلة بالإنجازات، وقدرتها على التطور والتجدد، ودورها الريادي في إحياء ذكر ومسيرة الوالد المؤسس، المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي علمنا العطاء بلا مقابل، ولكل صاحب حاجة ودون تمييز، ونتمنى للمؤسسة التي تربطنا بها العديد من مبادرات التعاون، المزيد من التقدم والنجاح، لتنثر خير الإمارات داخل الدولة وخارجها، وتساهم في نجدة الضعفاء والمحتاجين أينما كانوا".