logo

                  

كلمة رئيس مجلس الإدارة

يسرني أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني لجمعية بيت الخير، الذي يكتسي اليوم حلة جديدة، ليحتفي بضيوفه وزائريه من المهتمين بالعمل

اقرأ المزيد

 

 

 

المجلة

"بيت الخير" تزيد من مبادرات إطعام الطعام في "عام الخير"

توزيع 48 ألف عبوة حليب، و3.5 طن من العصائر خلال شهر واحد

وأكثر من 85  ألف وجبة غذائية و300 حصة من اللحوم الطازجة شهرياً

 

دبي 5-12-2017:

يشكل مشروع "إطعام الطعام" إحدى المبادرات التي نشطت فيها جمعية بيت الخير مع انطلاق "عام الخير"، وقد رافق ذلك انطلاق مبادرة بنك الإمارات للطعام التي أعلنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، التي كانت أول تباشير "عام الخير" الذي أوصى به صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله"، فسارعت الجمعية للتنسيق مع البنك، وكانت في مقدمة الجمعيات التي استجابت لتوجيه سمو الشيخة هند بنت جمعة آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء بنك الإمارات للطعام، التي أوصت بتوزيع فائض مصانع الأغذية التي ترد كتبرعات عينية للبنك على المحتاجين من خلال الجمعيات الخيرية العاملة داخل الدولة.

وقد كرّمت بلدية دبي "بيت الخير" لتعاونها في تنفيذ مبادرة "بنك الإمارات للطعام"، وذلك ضمن فعاليات مؤتمر دبي العالمي لسلامة الغذاء في دورته الحادية عشرة، بمركز دبي التجاري العالمي، حيث قامت الجمعية مؤخراً بتوزيع كمية 48 ألف عبوة حليب طويل الأجل، والتي أسند البنك لها توزيعها على الحالات المستفيدة من "بيت الخير"، كما وزعت 3.5 طن من العصائر المبردة، التي قدمها البنك للجمعية بعبوات من مختلف الأحجام.

وكان "الإمارات الإسلامي" قد استجاب لدعم "مركبة الإمارات للطعام" التي بدأت بتوزيع 200 وجبة أسبوعياً، ثم تطورت إلى 1000 وجبة، ومع نجاح المبادرة تم التوافق على مضاعفة الوجبات، وإطلاق مركبة ثانية للطعام، بعد موافقة شريك المبادرة وراعيها، من منطلق التزامه بمبدأ المسؤولية المجتمعية، وحرص إدارته على تجسيد قيمة إطعام الطعام التي تعد من أعرق سجايا المجتمع الإماراتي، الذي عرف بالفزعة وإكرام الضيف وعابر السبيل.

وقد تصاعد هذا النشاط بالتعاون مع مبادرة بنك الإمارات للطعام، ليصل عدد الوجبات الموزعة شهرياً إلى 5000 وجبة، وتم توزيع كميات إضافية من الوجبات المبردة والعصائر على العمال في مواقع تجمعهم في فصل الصيف، منها 450 وجبة وزعت مؤخراً على عمال مقصب دبي بمناسبة احتفالات العيد الوطني، ليصل عدد الوجبات المقدمة للمحتاجين والمستحقين في الأشهر القليلة السابقة إلى ما يزيد عن 85 ألف وجبة خلال هذا العام، وتم الإعلان عن استمرار هذه الحملة مبدئياً حتى منتصف العام المقبل.

من جانب آخر اتفقت جمعية بيت الخير مع مقاصب دبي على ذبح حوالي 63 ذبيحة شهرياً لتوزع على لأسر المسجلة والمستفيدة من الجمعية، بمعدل حوالي 300 حصة من اللحوم الطازجة شهرياً، ليصل عدد الذبائح التي وزعت هذا العام إلى ما يزيد عن من 700 ذبيحة، غير الأضاحي التي وزعت في عيد الأضحى، والتي استفادت منها حوالي 8 آلاف أسرة.