logo

                   

كلمة رئيس مجلس الإدارة

يسرني أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني لجمعية بيت الخير، الذي يكتسي اليوم حلة جديدة، ليحتفي بضيوفه وزائريه من المهتمين بالعمل

اقرأ المزيد

 

 

 

المجلة

"بيت الخير" تشارك في ملتقى "نحن معكم" الخامس لهيئة آل مكتوم الخيرية

دبي 9-1-2017:

 

شاركت "بيت الخير" في حفل افتتاح ملتقى "نحن معكم" الخامس الذي أقامته هيئة آل مكتوم الخيرية، حيث افتتح الملتقى سمو الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء هيئة آل مكتوم الخيرية، معلناً انطلاق فعالياته الخيرية والمجتمعية، برعاية كريمة وتوجيه سام من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، راعي هيئة آل مكتوم الخيرية ومؤسسها، لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة، ودمجهم وإشراكهم في المجتمع، للارتقاء بقدراتهم، وتحقيق السعادة في حياتهم، ورسم البهجة على وجوههم.

 

وتزامناً مع الملتقى أطلق الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم موقع الهيئة الإلكتروني، الذي سيربط بين مؤسسات الدولة التعليمية ومراكز الهيئة وجميع الجهات التابعة لها في أفريقيا وأوروبا وداخل الدولة.

 

ويعد الملتقى حدثاً سنوياً يتبادل فيه المشاركون أفضل الممارسات في مجالات الدعم الأسري من أجل تمكين ذوي الاحتياجات الخاصة، وسيشهد عدداً من ورش العمل والبرامج التعليمية الموجهة لتدريب هذه الفئة، تقدمها كل من هيئة تنمية المجتمع بدبي ومجلس دبي الرياضي.

 

وحضر الافتتاح عن الجمعية عابدين طاهر العوضي، المدير التنفيذي للجمعية، وسعيد مبارك المزروعي نائب المدير التنفيذي، وماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي إلى جانب عدد من ممثلي الجهات الحكومية والشركات الخاصة، حيث شاركت في الملتقى مراكز وأندية ذوي الاحتياجات الخاصة، ومؤسسة محمد بن راشد للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وعدد من الشركات التي توفر فرصاً لتأهيل ذوي الاحتياج الخاص، ومجموعة من فرق الفنون الشعبية التي قدمت العديد من الأهازيج التراثية احتفالاً بهذه المناسبة .

 

وتقدم محمد عبيد بن غنام الأمين العام للهيئة بأسمى آيات التقدير والامتنان إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، على إعلان سموه عام 2017 عاماً للخير وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، على رعايته لهذه المبادرة الطيبة، وعلى إطلاقه بنك الإمارات للطعام، مؤكداً على أهمية هذه المبادرات التي تعكس نهج القيادة الرشيدة الداعمة دائماً للعمل الخيري في الداخل والخارج.

 

وأعرب عابدين طاهر العوضي، المدير التنفيذي للجمعية، عن سعادته بحضور الملتقى، واعتزازه بالشراكة الاستراتيجية التي تجمع بين هيئة آل مكتوم الخيرية و"بيت الخير" التي ترى في هذه الشراكة أنجح الشراكات القائمة حتى الآن على الساحة الخيرية، والقائمة على التعاون والتكامل، من أجل دعم الأسر والفئات الأقل دخلاً، وفئة ذوي الاحتياجات الخاصة تحديداً، حيث يبلغ عدد المستفيدين من هذه الشراكة من ذوي الاحتياجات الخاصة 571 فرداً، أنفقت عليهم الهيئة من خلال مراكز آل مكتوم الخيرية التي تديرها الجمعية في العوير والبرشاء حتا واللسيلي ما يزيد عن 1.1 مليون درهم حتى نهاية نوفمبر من عام 2016، ونحن ماضون في شراكتنا بعون الله تعالى، وتوجيهات ومباركة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، أيده الله بحفظه، راعي هيئة آل مكتوم الخيرية ومؤسسها، وسمو رئيس مجلس أمنائها القدير، الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم، وفقه الله وسدد خطاه، لما يقدمه من دعم لهذه الشراكة المباركة".

 

وأكد سعيد مبارك المزروعي، نائب المدير التنفيذي على اهتمامه بهذا الملتقى الذي يخصص جلّ أعماله لدعم وتأهيل وتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة، لدمجهم وإشراكهم في الحياة العامة ونشاط المجتمع، منوهاً بما ينطوي عليه هؤلاء من ملكات وقدرات، لم تستطع الإعاقة أن تنال منها، وقال: "ميزة هذا الملتقى الذي ينهض به سنوياً سمو الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء هيئة آل مكتوم الخيرية، بدعم ومباركة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، راعي هيئة آل مكتوم الخيرية وموجهها الأول، ميزته الأهم أنه يعلي من شأن ذوي الاحتياجات الخاصة في مجتمع الإمارات، ويحترم قدراتهم، ويطورها بما يوفره لهم من دورات وتدريب تقوم عليه مؤسسات مهمة ومتفوقة في تخصصها، مثل مؤسسة محمد بن راشد للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وهيئة تنمية المجتمع وغيرها من مؤسسات وشركات، توفر الفرص لتأهيل ذوي الاحتياج الخاص، وهذه خدمة إنسانية وحضارية يؤجر عليها الملتقى، وتعبر عن توجهات تنموية لا تستثني هذه الفئة الفاعلة، ونحن كجمعية بيت الخير، سعيدون وفخورون بشراكتنا مع هيئة آل مكتوم التي تعمل داخل الدولة وخارجها وفق أرقى الممارسات الخيرية، وتنطلق من النهج الذي أرساه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، من خلال مبادرته بإعلان عام 2017 عاماً للخير، ومبادرة بنك الطعام التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، لنفتتح العام مع هذا الملتقى بمهرجان من العطاء قلّ نظيره في العالم".

 

وقد تشرّف ركن "بيت الخير" في الملتقى بزيارة كريمة من سمو الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء هيئة آل مكتوم الخيرية، وماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي، للاطلاع على ما يعرضه الركن للتعريف بالمشاريع والأنشطة الخيرية بالجمعية، وتمّ تقديم درع تذكاري لكل منهما تقديراً لجهودهما ومبادراتهما الكريمة.