logo

                  

كلمة رئيس مجلس الإدارة

يسرني أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني لجمعية بيت الخير، الذي يكتسي اليوم حلة جديدة، ليحتفي بضيوفه وزائريه من المهتمين بالعمل

اقرأ المزيد

 

 

 

المجلة

تكريم الداعمين لخيمة زايد العطاء الرمضانية

دبي 15-6-2017:

 

كرمت "بيت الخير" الداعمين والشركاء المساهمين في دعم مشروع إفطار صائم من خلال خيمة زايد العطاء الرمضانية، وذلك في الخيمة التي أقامتها الجمعية بالتعاون مع "مبادرة زايد العطاء" في منطقة المحيصنة 2 بدبي، حيث بلغ عدد المكرمين 25 جهة حكومية وخاصة.

 

وسلم شهادات التكريم سعيد مبارك المزروعي، نائب المدير العام، منوهاً بأهمية هذه الشراكة في دعم المشروع الذي من المتوقع أن يزيد إنفاقه حتى نهاية رمضان عن 3.5 مليون درهم، بواقع 15 – 18 ألف وجبة يومياً، وتسلم شهادات التكريم كل من الدكتور عادل الشامري، رئيس "مبادرة زايد العطاء"  وممثلين عن الجهات المساهمة، في حضور نشوان محمد سعيد، مسؤول الاتصال الخارجي، وعلي صالح، نائب رئيس قسم العلاقات العامة وإسعاد المتعاملين، وعلي داد البلوشي، المشرف الميداني على مفاطر "بيت الخير".

 

واستهل المزروعي التكريم بتلاوة الفاتحة على روح المغفور له زايد بن سلطان آل نهيان، ثم وجه الشكر للجهات الداعمة معبراً عن سعادته بهذه المشاركة الفاعلة التي أنجحت المشروع، والذي يدخل ضمن برنامج المير الرمضاني، بميزانية تصل إلى أكثر من 15 مليون درهم.

 

 وأضاف المزروعي في تصريح خاص: "تشرفت بنقل شكر وتقدير إدارة الجمعية لشركائنا في الخير، الذين لبوا نداء عام الخير، وشاركوا في توفير وجبات الطعام لآلاف الصائمين الذين يقبلون على الإفطار في خيم الجمعية وموائدها المنتشرة في أكثر من 40 موقعاً عبر الإمارات، وقد اخترنا أن يكون التكريم في خيمة زايد العطاء هذه إحياء لذكرى رجل عظيم، علمنا العطاء دون مقابل، وأرسى في مجتمع الإمارات نهج البذل والعطاء والتكافل، حتى صارت دولتنا الرشيدة في مقدمة دول المنطقة والعالم في جهودها الخيرية والإنسانية.. إنه المغفور له بإذن الله تعالى، زايد الخير، رحمه الله، الذي غادرنا في مثل هذا اليوم قبل 13 عاماً، ليبقى ذكره حاضراً، فهو القائد المؤسس، والرائد الذي رسم للأجيال طريقها نحو التقدم والنجاح والتمسك بالقيم والعادات الأصيلة، وعلى نهجه سار سيدي صاحب السمو، خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، ونائبه المبدع المعطاء، محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، وإخوانه أعضاء المجلس الأعلى، حكام الإمارات، ونواب عهودهم الكرام".

 

من جانبه عبر الدكتور عادل الشامري، رئيس "مبادرة زايد العطاء" عن سعادته بحسن التنظيم ونوعية الوجبات التي تقدمها خيمة زايد العطاء، متوجهاً بالشكر لجمعية بيت الخير، وأضاف: "يتميز يوم زايد للعمل الإنساني هذا العام، بأنه يأتي متزامناً مع مبادرة "عام الخير" التي تحيي مسيرة الأجداد، وتدفع الخيرين لبذل المزيد من العطاء، وتركيز العمل على المحاور الثلاثة التي تم الإعلان عنها، والمتمثلة في تنمية روح التطوع وتعزيز خدمة الوطن وترسيخ المسؤولية المجتمعية، وما هذا الجمع الطيب من الشركات والمؤسسات الداعمة، إلا خير تجسيد لتفاعل شعبنا الكريم مع مبادرات القيادة الرشيدة، وتعبير عن حسّ الانتماء وروح العطاء التي نفخر بها جميعاً".

 

وتتكون الجهات الداعمة لخيمة زايد العطاء الرمضانية من بلدية دبي، ووقف عبدالجليل الفهيم، وبنك الامارات دبي الوطني، وبنك المشرق، وهيئة صحة دبي، والعربية الاسكندنافية للتامين، وهيئة كهرباء ومياه دبي، و محاكم دبي، ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، وورشة حكومة دبي، ومؤسسة الإمارات العامة للبترول، وسوق دبي المالي، وجامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، وسلطة مدينة دبي الطبية، وغيرها من الجهات الداعمة.