logo

                  

كلمة رئيس مجلس الإدارة

يسرني أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني لجمعية بيت الخير، الذي يكتسي اليوم حلة جديدة، ليحتفي بضيوفه وزائريه من المهتمين بالعمل

اقرأ المزيد

 

 

 

المجلة

مذكرة تفاهم بين "بيت الخير" وصندوق الفرج لتعزيز التعاون الخيري والشراكة المجتمعية

دبي 20-11-2016:

وقعت "بيت الخير" مذكرة تفاهم مع صندوق الفرج التابع لوزارة تنمية المجتمع ويعمل بالتنسيق مع وزارة الداخلية، بهدف تعزيز الشراكة الاستراتيجية بينهما في مجال توفير المساعدات الاجتماعية لأسر السجناء والنزلاء المعسرين والمبعدين من نزلاء المؤسسات العقابية والإصلاحية، وإتاحة الفرصة لأكبر عدد من المستحقين لنيل المساعدة، حرصاً على أسرهم حتى تستقر أوضاعها المالية والاجتماعية، تحقيقاً للتكافل والتلاحم الأسري.

 

ووقع الاتفاقية عن الصندوق أحمد سعيد البادي، مدير عام صندوق الفرج، في حين مثل الجمعية في التوقيع عابدين طاهر العوضي،                                         المدير التنفيذي، بحضور السيد صقر ناصر النعيمي، والسيد صالح مسلم الكتبي، والسيد حسن الحاج، بينما حضر عن الجمعية، سعيد مبارك المزروعي، نائب المدير التنفيذي، وعبدالله الأستاذ، مساعد المدير التنفيذي، وعلي صالح، نائب رئيس قسم العلاقات العامة والفعاليات.

 

وتقضي المذكرة بأن تقوم "بيت الخير" بجمع التبرعات لصالح صندوق الفرج، من خلال صناديق خاصة تحمل شعار "صندوق الفرج" وتعمل وفق القوانين الناظمة لجمع التبرعات، وتديرها الجمعية بما لها من خبرة وقدرة، كما تتضمن تعزيز التعاون في دعم المشاريع الخيرية التي تنفذها الجمعية، وتشكيل لجنة عمل مشتركة ، تجتمـع دورياً لإعداد آلية واضحة للعمل، ومتابعة وتقييم البرامج المشتركة وتقديم الدعم المتبادل.

 

وصرح البادي بمناسبة توقيع هذه المذكرة، قائلاً: "إن توقيع مذكرة مع جمعية بيت الخير ليس وليد اللحظة، إنما هو امتداد لتعاون مشترك، ساهم بالإفراج عن العديد من النزلاء المعسرين ومساعدة اسرهم، وتأتي مذكرة التفاهم بمثابة تأكيد وتعزيز لسبل التعاون مع جمعية بيت الخير الرائدة في مجال العمل الخيري والإنساني، ونحن في صندوق الفرج نتطلع دوماً الى المزيد من التعاون والاستفادة من الخبرات المتبادلة، لتحقيق الأهداف المشتركة بما يخدم المصلحة العامة".

وشكر البادي القائمين على "بيت الخير" وفي مقدمتهم سعادة عابدين طاهر العوضي المدير التنفيذي للجمعية على حسن تعاونهم البناء والمستمر مع صندوق الفرج.

 

من جانبه عبر العوضي، عن اعتزازه بثقة صندوق الفرج بجمعية بيت الخير، وأكد الحرص على تعزيز التعاون مع هذه المؤسسة الوطنية، وقال: "لصندوق الفـرج دور مهم في تعزيز روح التضامن والتكافل الاجتماعي،  ورؤية حضارية وإنسانية لما ينبغي أن تكون عليه المؤسسة الإصلاحية والعقابية، من أجل احترام القيمة الإنسانية والاجتماعية للنزيل، وضمان الحياة الكريمة لأسرته وأولاده، وقد نجح في تحقيق التسويات القضائية والمالية بين النزيل والجهات الشاكية، وتسديد الديون المدنية عن النزلاء المعسرين، ودفع المبالغ المالية اللازمة لمساعدة النزلاء المحتاجين بما فيها دفع قيمة الدية الشرعية، والتعاون مع الجمعيات الخيرية والجهات المختصة تجسيداً للمسؤولية المجتمعية بأرقى صورها".

 

يذكر أن "صندوق الفرج" قد تم تأسيسه بتوجيه سمو نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، 2009 ليكون خطوة على طريق تطوير العمل الخيري من أجل مساعدة السجناء المعسرين في تجاوز عقبة الإعسار من خلال مد يد العون لهم لسداد مديونياتهم وإعادة الاستقرار لهم ولأسرهم وتجنيبهم الوقوع في براثن الحاجة والعوز وذلك تماشياً مع قوله - صلى الله عليه و سلم: من فرج على مسلم كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة.