logo

                  

كلمة رئيس مجلس الإدارة

يسرني أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني لجمعية بيت الخير، الذي يكتسي اليوم حلة جديدة، ليحتفي بضيوفه وزائريه من المهتمين بالعمل

اقرأ المزيد

 

 

 

المجلة

"بيت الخير" بعجمان تشارك في مهرجان الأيتام

دبي 21-4-2019:

أثنى صاحب السموّ الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، على إسهامات القيادة الرشيدة في دعم الأيتام، حيث كانت سباقة في إنشاء المؤسسات الحكومية والأهلية الشاملة التي ترعى الأيتام، وتتضمن جميع الخدمات التي يحتاج إليها الإنسان، منتهجة المبادئ السامية التي حثنا عليها ديننا الحنيف، الداعية إلى تكريم هذه الفئة، كما شرعت القوانين التي تضمن حقوقهم.
وأشاد سموّه بالرعاية التي توليها دولة الإمارات للأيتام، في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السموّ أعضاء المجلس الأعلى، حكام الإمارات، بحرصهم المتواصل على رعاية هذه الشريحة من المجتمع.
جاء ذلك عقب حضور سموّه حفل فعاليات "مهرجان عجمان الرابع للأيتام" الذي نظمه مجلس تنسيق العمل الخيري، بمشاركة 150 يتيماً من مختلف الجهات والمؤسسات الخيرية في إمارة عجمان، وأقيم في استراحة سموّه من منطقة الحليو.

واستكمالاً لمنهجية عملها الوطنية وتنفيذاً لخطة عملها السنوية، الهادفة إلى تعزيز القيم الخيرية والإنسانية في عام التسامح، شاركت جمعية بيت الخير ممثلة بفرعها بعجمان وبالتعاون والتنسيق مع مجلس تنسيق العمل الخيري والأوقاف بعجمان بفعالية مهرجان الأيتام في نسخته الرابعة توالياً.
وقالت السيدة أميرة محمد شاكر، مدير فرع عجمان، "إن مجلس إدارة الجمعية يحرص على المشاركة مع كافة الجهات الحكومية والإنسانية والمؤسسات الوطنية ذات العلاقة المباشرة بتوفير كل مقومات العيش الكريم للأسر المعوزة والمتعففة، ترسيخاً لقيم عمل الجمعية المستمدة من رؤى قيادتنا الوطنية والتي أرسى قواعدها القائد والوالد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه".
وأضافت أن مشاركة فرع جمعية بيت الخير مع مختلف اللجان المنظمة لمهرجان عجمان الرابع للأيتام، يأتي استكمالاً للنجاح المتواصل لتكريس مبادئ العطاء والمحبة ورسم البهجة على وجوه كافة الفئات المستحة، ومنها فئة الأطفال الأيتام، مشيرة إلى أن ذلك يستند في آليات عمله المنبثقة من إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، عام 2019 عاماً للتسامح، واقتداء بتوجيهات القيادة الحكيمة بالوقوف إلى جانب الأيتام ودعمهم ورعايتهم.
وأكدت السيدة أميرة شاكر أن الجمعية شاركت في حفل مهرجان الأيتام من خلال تكريمها لعدد من الطلبة الأيتام من المتفوقين دراسياً والمتراوحة أعمارهم ما بين 8-11 عاماً وأن المشاركة في اليوم تهدف لتحفيز وتشجيع الاطفال الأيتام على العلم والمعرفة وبناء أجيال متسلحة بحبها لوطنها والانتماء إليه والدفاع عن مكتسباته والوقوف خلف قيادتهم سنداً وعونا لها في كافة المحافل.