logo

                  

كلمة رئيس مجلس الإدارة

يسرني أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني لجمعية بيت الخير، الذي يكتسي اليوم حلة جديدة، ليحتفي بضيوفه وزائريه من المهتمين بالعمل

اقرأ المزيد

 

 

 

المجلة

"بيت الخير": رسالة صاحب السمو حاكم دبي شهادة عز ووسام شرف

دبي 26-4-2020:

 

ثمنت "بيت الخير" الرسالة التي وجهها، صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، تقديراً لجهود الجمعيات والمؤسسات الخيرية، التي ساهمت إنسانياً في تخفيف آثار جائحة "كورونا" على الأسر المتضررة وفي مساكن العمال.

وقال عابدين طاهر العوضي، مدير عام الجمعية: "إن التحية التي وجهها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، هي رسالة بالغة المعاني، وعظيمة الأثر، وهي شهادة نعتز ونفخر بها، ووسام شرف على صدور كل العاملين في القطاع الخيري، وإننا في "بيت الخير" إذ نشكر سموه على هذه اللفتة الكريمة، لنؤكد التزامنا بكل مبادرة وطنية ومجتمعية من شأنها أن تساهم في مساندة الفئات الأكثر تضرراً من تداعيات فيروس "كورونا" المستجد".

 وأضاف العوضي: "ساهمت "بيت الخير" بما قيمته 28.5 مليون درهم، دعماً لحملة "10 ملايين وجبة"، وقد حرصت الجمعية منذ بداية الأزمة على مواكبة الجهود الحكومية والإنسانية، التي أطلقت استجابة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، وأهمها مبادرة سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، التي عرفت بالجود والمواقف الإنسانية النبيلة، وساهمنا دعماً لهذه المبادرة بمبلغ 15 مليون درهم لتوزيع 1,5 مليون وجبة طعام، حيث يقوم فريقنا الميداني بتقديم الدعم للعمال الخاضعين للحجر المنزلي والصحي، من خلال مركبات "الطعام للجميع" المجهزة التي تتحرك في أنحاء دبي والإمارات الشمالية، لنقل الوجبات إلى مجمعات إسكان العمال، حسب قواعد الصحة والسلامة، كما قامت "بيت الخير" بالمساهمة بـ 19,200 سلة غذائية بقيمة 13.5 مليون درهم، تم توزيعها كمير رمضاني لدعم معاش الأسر المتعففة والأسر الأقل دخلاً، والأسر التي تضررت بسبب الوباء في الشهر الفضيل، وهذا يضاف إلى تبرع الجمعية بمبلغ 10 ملايين درهم، قدمتها منذ البداية دعماً للجهود الحكومية في مواجهة جائحة "كورونا"، بهدف تعزيز إمكانيات بعض القطاعات والمجالات، وفي مقدمتها القطاع الصحي، وذلك ضمن الهبة الوطنية لمواجهة جائحة "كورونا"، والتي شاركت فيها مجموعة من المؤسسات الحكومية وجمعيات النفع العام بدبي".

وأكد العوضي أن "رسالة صاحب السمو حافز مهم لتعزيز الطاقة الإيجابية ولمزيد من العطاء، وهي تدفعنا قدمًا في طريق الخير الذي حثنا عليه ديننا الحنيف، ورسم طريقه المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ومن بعده أصحاب السمو حكام الإمارات، ونحن نعاهد حكومتنا الرشيدة على المضي للأحسن وتطوير منظومة العمل الخيري في الامارات".