logo

                  

كلمة رئيس مجلس الإدارة

يسرني أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني لجمعية بيت الخير، الذي يكتسي اليوم حلة جديدة، ليحتفي بضيوفه وزائريه من المهتمين بالعمل

اقرأ المزيد

 

 

 

المجلة

"بيت الخير" تتكفل بسداد مديونية 7 مواطنين

ضمن مبادرة لـ"الإمارات اليوم" و"محاكم دبي"

دبي 29-8-2020:

تكفلت جمعية بيت الخير بسداد مديونية سبعة مواطنين ملاحقين قضائياً، بمبلغ 406 آلاف و762 درهماً، ضمن المبادرة الإنسانية التي تتبناها صحيفة "الإمارات اليوم" و"محاكم دبي" في مساعدة المواطنين المتعثرين مالياً وملاحقين قضائياً. وتفاوضت "محاكم دبي" متمثلة في لجنة "محاكم الخير"، مع الدائنين وأجرت تسوية مالية، حيث تم تخفيض المديونية من مليون و354 ألفاً و71 درهماً إلى 406 آلاف و762 درهماً.

وأعرب مدير عام جمعية بيت الخير، عابدين طاهر العوضي، عن سعادته بالمبادرة التي تتبناها صحيفة "الإمارات اليوم" و"محاكم دبي"، لتفريج كرب هؤلاء المواطنين المتعثرين مالياً والملاحقين قضائياً، وقال: "تسر إدارة الجمعية أن تسهم في سداد المبالغ المترتبة على كل المواطنين المشمولين بالمبادرة، كونها مبادرة مجتمعية تهدف إلى إسعادهم وإسعاد أسرهم، وتترجم سياسة القيادة في العمل الخيري الإنساني".

وأضاف أن إطلاق سراح مواطنين عجزوا عن سداد مديونياتهم لأسباب عدة، ومساعدة غارمين عجزوا أو لم يتمكنوا من أداء ديونهم المستحقة، مبادرة ثابتة ومستمرة في الجمعية، بقرار من مجلس الإدارة، حيث تعمل ضمن رؤية إنسانية تنظر إلى من وراء هؤلاء الغارمين من أسر وأطفال، وتعطف على ظروفهم التي أودت بهم إلى السجن أو المطالبين قضائياً، مشيراً إلى أن الجمعية أسهمت في السنوات الماضية في فك كرب سجناء وملاحقين قضائياً.

وأكد أن سداد مديونية سجناء ملاحقين قضائياً سنّة حميدة بدأها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وسارت عليها القيادة، واتخذتها "بيت الخير" منهجاً لتعزيز التكافل ومنح الفرص للمتعثرين، لينهضوا من جديد، ويسهموا في بناء وطنهم وخدمة مجتمعهم.

من جانبه، أعرب رئيس محكمة التنفيذ في محاكم دبي القاضي عبدالله الكيتوب، عن شكره لجمعية بيت الخير على تفريج كرب هؤلاء المواطنين المشمولين بالمبادرة، التي تبنتها "محاكم دبي" مع صحيفة "الإمارات اليوم"، مشيراً إلى أن لجنة "محاكم الخير" قامت بإجراء تسوية ومفاوضات مع الدائنين من أجل تخفيض مديونية هؤلاء المواطنين.

وأضاف أن "محاكم دبي" تحرص بالتعاون مع الجهات الداعمة على مساعدة من تعثروا مالياً أو تأخروا في سداد مستحقات مالية، بالإضافة إلى المساهمة في الأعمال الخيرية والمجتمعية والإنسانية التي تنظمها المبادرة، من خلال التعاون في تنفيذها، وقال: "حرصنا على تبني مثل هذه المبادرات الإنسانية الخاصة بالمتعثرين لنفتح لهم نافذة أمل جديدة، حيث نسعى إلى تحقيق تنمية روح التكافل الاجتماعي، وتقوية أواصر التعاون بين أفراد المجتمع، وتقديم العون الاجتماعي، وتجسير الفجوة بين أفراد المجتمع، وذلك في ما يتعلق بحياتهم المعيشية، وتحقيق العيش الكريم لكل أفراد المجتمع".

وأشار إلى أن "محاكم دبي" تهدف من خلال دعم المبادرة إلى رفع معاناة الغارمين والمتعثرين عن السداد في قضايا التنفيذيات المدنية، وتنفيذ الأهداف الاستراتيجية المشتركة في العمل الخيري الإنساني الذي يهدف إلى خدمة المجتمع والرقي به وتحقيق مصالحه، وتجاوز المعوقات التي تؤثر في الاستقرار الاجتماعي.

فيما قال رئيس شعبة الخط الساخن في صحيفة "الإمارات اليوم"، أحمد المزاحمي: "إننا نشكر جمعية بيت الخير على تبرعها السخي لسداد مديونية هؤلاء المواطنين المشمولين بالمبادرة بمبلغ 406 آلاف و762 درهماً"، معرباً عن شكره للجنة محاكم الخير في "محاكم دبي" على إجراء التسوية مع الدائنين وتخفيض المديونية.

وأشار إلى أن المبادرة تأتي ضمن مبادرات الصحيفة المجتمعية لهذا العام عبر "الخط الساخن"، التي تهدف في المقام الأول إلى الإفراج عن المواطنين المتعثرين مالياً في دبي.