logo

                  

كلمة رئيس مجلس الإدارة

يسرني أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني لجمعية بيت الخير، الذي يكتسي اليوم حلة جديدة، ليحتفي بضيوفه وزائريه من المهتمين بالعمل

اقرأ المزيد

 

 

 

المجلة

"محمد بن راشد" يفاجئ اجتماعاً لكوادر "بيت الخير" و"هيئة آل مكتوم" في الليسيلي

دبي 30-1-2019:

 

كعادته المحببة، يتابع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، مبادراته الإنسانية والمجتمعية في الاقتراب من شعبه، وتفقد أحوال الناس، ورصد نشاطات المواطنين، وتطور المؤسسات والهيئات.

 

وكان لجمعية بيت الخير وهيئة آل مكتوم الخيرية نصيب من اهتمام ورعاية صاحب السمو، حيث شرف أمس الأول، اجتماعاً للجمعية في مركز الليسيلي أحد مراكز هيئة آل مكتوم، التي تديرها الجمعية، حيث كانت مديرات المراكز والباحثات الاجتماعيات في اجتماع جامع، لبحث المبادرات المقترحة لإثراء عام التسامح، ففوجئن بإطلالة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، يلقي عليهم التحية، ويطمئن عن أحوالهن، مستفسراً عن طبيعة المركز، وما يقدمه للمنطقة من خدمات.

 

وكم كانت فرحة المجتمعات بزيارة سموه، وهنّ يشاهدن نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، بتواضعه الجمّ، وابتسامته الواثقة، ولهفته على مواطنيه، يزورهن أثناء عملهن، ويشجعهن على المزيد من العطاء وحسن الأداء.

 

وعبرت نهلة إبراهيم الأحمد، مدير شؤون المراكز في "بيت الخير"، التي كانت تترأس الاجتماع عن سعادتها الغامرة، بإطلالة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وزيارته السامية للمركز، مشيدة بتواضع القيادة الرشيدة وحرصها على الاقتراب من شعبها، ورعايتها بالسؤال والتشجيع والدعم الأبوي الكريم، وقالت في هذه المناسبة: "قيادتنا هي مصدر إلهامنا، تواضعها يزيدنا إنجازاً، فقد تشرفنا أثناء مرور وتفقد سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حفظه الله ورعاه، لبحيرة الحب في منطقة الليسيلي، حيث صادف اجتماع إدارة شؤون المراكز، بحضور مديرات مركز الليسيلي والعوير والبرشاء حتا، وعدد من الباحثات الاجتماعيات".