logo

                               

تمكين المرأة في "بيت الخير"

دبي 8-3-2021:

 

تولي "بيت الخير" العنصر النسائي اهتماماً خاصاً في الأداء الخيري الفني والإداري، فمنذ نشأتها قبل 31 عاماً، حرصت الجمعية على إدماج المرأة بمختلف الوظائف المتاحة لديها، وقد تكون من الجمعيات القليلة داخل الدولة، التي سعت لتمكين المرأة من العمل الخيري، وبدأت بتشجيعها في وقت مبكر عاملة أو محسنة أو مانحة أو متطوعة.

 

وقد توجه سعيد مبارك المزروعي، نائب المدير العام بتحية تقدير للنساء العاملات في "بيت الخير" ، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، مؤكداً على دورها الريادي المتقدم في أداء الجمعية الخيري والإنساني، وقال المزروعي: "تحتل المرأة اليوم في "بيت الخير" 38% من قوة العمل، منهنّ 57% في مواقع قيادية ومؤثرة، حيث تشغل 28 موقعاً قيادياً، وتتولى أعمال البحث الاجتماعي، لأنها أكثر لطفاً وخبرة في التعامل مع الأسر المحتاجة، التي غالباً ما تعاني من الحرج في طلب المساعدة والإفصاح عن دواخل الأسرة التي تسمح بتقدير الوضع الاجتماعي والاقتصادي، للتوصية بحجم المساعدة الممكنة، ويبلغ عدد الباحثات في أفرع الجمعية ومراكز هيئة آل مكتوم الخيرية التي تديرها "بيت الخير" في إطار الشراكة الاستراتيجية التي تجمعهما 35 باحثة، يعملن بدأب وحرفية عالية في دراسة وبحث الحالات المتقدمة لطلب المساعدة".

 

وبنفس القدر الذي تتحرك فيه "بيت الخير" لتمكين المرأة كفاعلة في العمل الخيري، تشجع الجمعية النساء القادرات على العطاء الخيري، حيث تحتفظ في سجلاتها بأسماء خيرة من سيدات المجتمع الإماراتي وصاحبات الأعمال، اللواتي يخرجن زكاتهن من خلال "بيت الخير" ويقدمن الكثير لدعم برامج الجمعية ومشاريعها الخيرية.

 

والمرأة حاضرة أيضاً في الفئات المستهدفة من عمل الجمعية، فمعظم الأسر المتعففة التي تتقاضى مساعدات نقدية ودعم بشكل شهري، والتي يصل عددها إلى قرابة 4000 مسجلة باسم الأم المعيلة للأسرة، وكذلك تقدم الجمعية الدعم لفئة الأرامل والمطلقات والمهجورات، وتولي المساعدات الطارئة التي تتعلق بأزمة مالية أو إنسانية قاهرة تعيشها النساء أولوية قصوى.

 

 

 

 
 

Chairman's Message

I am pleased to welcome you to the website of the Beit Al Khair Society, which is of today's new suit, celebrating  visitors who are interested to work

Read More

 

 

 

E-Magazine