logo

                               

"بيت الخير" تساهم بمبلغ 28,5 ...

 

دبي 23-4-2020:

 

أعلنت جمعية "بيت الخير" المساهمة بما قيمته 28.5 مليون درهم، دعماً لحملة "10 ملايين وجبة"، التي أطلقتها حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء بنك الإمارات للطعام، لتوفير الدعم الغذائي للمحتاجين من الأفراد والأسر المتعففة في مختلف أنحاء الدولة، ومساندة الفئات الأكثر تضرراً من تداعيات تحدي الوباء العالمي لفيروس كورونا المستجد.

1.5 مليون وجبة

وأكد عابدين طاهر العوضي، مدير عام "بيت الخير" أن الجمعية حرصت منذ بداية الأزمة على مواكبة الجهود الحكومية والإنسانية، التي أطلقت استجابة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وأهمها مبادرة سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، حفظها الله، التي عرفت بالجود والمواقف الإنسانية النبيلة، وقد ساهمنا دعماً لهذه المبادرة بمبلغ 15 مليون درهم لتوزيع 1,5 مليون وجبة طعام، حيث يقوم فريقنا الميداني بتقديم الدعم للعمال الخاضعين للحجر المنزلي والصحي، من خلال مركبات "الطعام للجميع" المجهزة التي تتحرك في أنحاء دبي والإمارات الشمالية، لنقل الوجبات إلى مجمعات إسكان العمال، حسب قواعد الصحة والسلامة".

19,200 سلة غذائية

وأضاف العوضي: "كما قامت "بيت الخير" بالمساهمة بـ 19,200 سلة غذائية بقيمة 13.5 مليون درهم، تم توزيعها كمير رمضاني لدعم معاش الأسر المتعففة والأسر الأقل دخلاً، والأسر التي تضررت بسبب الوباء في الشهر الفضيل، وهذا يضاف إلى تبرع الجمعية بمبلغ 10 ملايين درهم، قدمتها منذ البداية دعماً للجهود الحكومية في مواجهة جائحة "كورونا"، بهدف تعزيز إمكانيات بعض القطاعات والمجالات، وفي مقدمتها القطاع الصحي، وذلك ضمن الهبة الوطنية لمواجهة جائحة "كورونا"، والتي شاركت فيها مجموعة من المؤسسات الحكومية وجمعيات النفع العام بدبي".

أقرب الناس للناس

وتهدف حملة 10" ملايين وجبة" إلى توفير منصة جامعة للمساهمات الخيرية الفردية والمؤسسية بالتزامن مع شهر العطاء ضمن منظومة متكاملة للتكاتف المجتمعي، وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مشجعاً على دعم حملة " 10 ملايين وجبة"، أن "هدف الحملة ترسيخ التعاون والتعاضد في المجتمع الإماراتي، لعبور هذه الأزمة العالمية ونحن أكثر قوة"، وأضاف سموه: "الشيخة هند أقرب الناس للناس. وأقرب من وجدتُ لرعاية هذه الحملة الإنسانية في هذه الأوقات الاستثنائية"، موضحاً بأن "الشيخة هند ستقود خير الأعمال، وهو إطعام الطعام في هذا الشهر الفضيل، وفي بلادنا.. بلاد الخير والعطاء".

قربى للرحمن

وأشادت سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، حفظها الله، بثقة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وقالت: "توجيهات محمد بن راشد بإطلاق هذه الحملة جزء من مسيرته الإنسانية الطويلة والمستمرة والملهمة للجميع"، مؤكدة سموها أن حملة " 10 ملايين وجبة"، "عمل نبيل يعبر عن أصالة وإنسانية المجتمع الإماراتي، وخاصة في أوقات الشدة". وأضافت سموها: "دولة الإمارات أثبتت في أوقات الأزمات أنها قوية ونبيلة، وإطعام الطعام في شهر الصيام خير ما نتقرب به للرحمن، ونسأله سبحانه أن يرفع الشدة عن جميع الأمم والشعوب".

تعزيز لريادة الإمارات

وأكد سعيد مبارك المزروعي، نائب مدير عام جمعية بيت الخير، اعتزاز الجمعية بالمساهمة في "حملة 10 ملايين وجبة"، وقال: "اعتدنا أن تكون قيادتنا الرشيدة سباقة في تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية لكل محتاج، كما في مبادرة سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، سلمها الله، لمساعدة كل الناس دون الالتفات إلى جنس أو عرق أو لون أو دين، فهذه هي أخلاق المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وهذا هو ما سار عليه أعضاء المجلس الأعلى، أصحاب السمو حكام الإمارات وأولياء عهودهم الكرام، وسائر الشيوخ والشيخات، ومبادرة سموها المباركة، سوف تعزز مكانة الإمارات كرائدة في العمل الخيري والإنساني على المستويات كافة، حيث تصدرت الدولة العطاء الإنساني العالمي خلال الأعوام الأخيرة".

دور القطاع الخيري

وقال عبد الله الأستاذ، مساعد المدير العام: "إن مبادرة سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، حفظها الله، التي عرفت بأياديها البيضاء، ومبادراتها الخيرة، أتت لتؤكد على دور القطاع الخيري، الذي برز بقوة في هذه الأزمة، فبات رديفاً مجتمعياً مكملاً لأداء القطاعين الطبي والأمني في مواجهة الوباء، حيث تنادت الجمعيات والمؤسسات الخيرية والإنسانية لحشد الجهود، من أجل معالجة مضاعفات الوباء وظروفه الاستثنائية، كدعم المحجورين والأسر الأقل دخلاً، بتوفير الوجبات والمواد الغذائية، ومدّ أبنائها بالأجهزة اللوحية والذكية، لتمكينهم من التعلم عن بعد، وقد تعاونت "بيت الخير" مع العديد من الجمعيات الخيرية والمؤسسات الإنسانية، للقيام بمبادرات مشتركة تعزز هذا التوجه".

 

 
 

Chairman's Message

I am pleased to welcome you to the website of the Beit Al Khair Society, which is of today's new suit, celebrating  visitors who are interested to work

Read More

 

 

 

E-Magazine